• ×

دهيميات 3

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أواصل معكم سلسلة دهيميات وأقدم لكم اليوم الجزء الثالث منها وهو عبارة عن حقائق وثوابت وكلي أمل في أن تجدو فيها ما يسركم ويفيدكم.

* * * * * *

يحرص مجتمع اليوم على ترسيخ فكرة أن الرجل والمرأة متشابهان تماماً ويمتلكان نفس المهارات والاستعدادات والإمكانيات في الوقت الذي نرى فيه إثباتات علمية كل يوم تؤكد حقيقة أنهما مختلفان.


*****


تتهم المرأة الرجل بالتبلد وعدم الاهتمام وعدم الانصات والافتقار إلى الدفء والتعاطف، وعدم التحدث ومنح ما يكفي من الحب، وعد الالتزام، وإهمال بعض الأمور البسيطة أو عدم الاهتمام بها مثل تبليل فرشاة أسنانها، وإبقاء غطاء المرحاض مفتوحا.


*****

ويتهم الرجل المرأة بعدم إتقانها فن القيادة، وعدم قدرتها على قراءة قواعد الطريق، وقلب الخرائظ والافتقار إلى حس تحديد الأماكن، والثرثرة دون الوصول إلى الهدف، والغوص في تفاصيل لا جدوى منها، وإغلاق المرحاض.


*****

تفشل العلاقات العلاقات الزوجية لأن الرجل لا يزال عاجزاً عن فهم السبب وراء عدم قدرة المرأة على اتباع نفس منهجه، في حين أن المرأة تتوقع سلوكاً مماثلاُ لسلوكها من جانب الرجل.
وكلا الأمرين لا يمكن حصوله


*****

في فترة الراحة التي نخلد لها:

70% من نشاط المخ الكهربي للرجل يكون خامل،

بينما

90% من نشاط المخ الكهربي للمراة يكون نشط


*****

المرأة تستطيع رؤية الألوان بشكل أكثر تفصيل ومجال رؤيتها محيطي واسع حوالي 45 درجة لكل جانب من رأسها وأسفل وأعلى أنفها.


*****

مجال رؤية الرجل أضيق من مجال رؤية المرأة إلا أنه يستطيع أن يرى ما هو أمامه بوضوح – أكثر من المرأة – حتى وإن كان بعيداً جداً.


*****

"أنظر إلي وأنا أتحدث إليك"،

عبارة قلها للأولاد ولا تقلها للبنات،

فالولد يفقد القدرة على الاصغاء بمجرد إن يحيد نظره عنك، بينما يبقى تركيز البنت فيما تسمعه وتراه شبه متساو وما تفعله أيضاً.


*****

في 10 ثوان تستطيع المرأة أن تتنقل بين 6 أحاسيس مختلفة تعبر عنها بتعابير وجهيه متباينة،

بينما تكون تعابير الرجل لهذه الستة أحاسيس شبه متماثلة، وذلك لأنه تربى على إخفاء حقيقة إحساسه.


*****

إدراك الرجل الحسي مساو تقريباً لأدراك المرأة الحسي،

ولكن الاختلاف يكمن في ردة الفعل التي تكون أكثر تجاوباً وتعبيراً لدى المرأة منها لدى الرجل


*****

النواحي المثيرة والممتعة من حياتنا تكمن في التفاصيل، التي لا يعيرها الكثيرون أي أهمية.


*****

منظر السماء الجميل بنجومها البراقة في ليلة صافية

رغم جماله وروعته إلا أنه قد يكون مؤشر أو رسالة تحذير تقول لك:

إن خيمتك بلا سقف


*****

أحاسيسنا تتشكل تبعاً لما نفكر فيه وكيف نفكر فيه، وتتأثر بمدى اتحادنا بالتجربة أو انفصالنا عنها.


فكن كما خلقك الخالق لا كما يريدك المخلوق أو كما برمجتك الحياة الزائفة


*****

النور لا يعرف الظلام رغم أنهما دوماً يلتقيان


*****

لا محبة إلا من بعد عداوة، مثل يردده الكثير لكن بالنسبة لي لا أؤمن به مطلقاً وإن رأيت عليه أكثر من إثبات


*****

الإبداع فن،

ويمكن استخدامه للتعمير وكذلك للتدمير شأنه شأن الكثير من الوسائل والتقنيات،،

وما نراه اليوم أن مبدعي التدمير يفوقون في عددهم وقدرتهم مبدعي التعمير،،


وما نؤمن به أن هذا الحال لن يدوم طويلاً


*****


حتى أكثر الأشخاص عناداً وقسوة يظهرون استجابة أكثر للحب والعطف في المعاملة


*****


طفلك العنيد

زوجتك "النكدية"

زوجك "اللي يرفع الضغط"

.......... الخ،


يحتاج منك أن تقرأ رسالته التي تقول:

"إذا أحببتني وقدرتني فأنا سأفعل أي شيء من أجلك.
بواسطة : admin
 0  0  81
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:26 صباحًا السبت 26 مايو 2018.